الرئيسية / نصائح دينية / نصائح دينية للالتزام بالصلاة

نصائح دينية للالتزام بالصلاة

الصلاة في ديننا الإسلامي هي عماده من تركها فقد كفر كما قال النبي عليه الصلاة والسلام ولكن مع الأسف هناك العديد من المسلمين غير قادرين على الالتزام بها وفي هذا المقال نقدم مجموعة من النصائح الدينية التي ستساعدك على الالتزام بالصلاة وعدم تركها أبداً وهي:

  • ومن أكثر الطرق التي تهم في الالتزام بالصلاة معرفة أهمية الصلاة في حياتنا، والتعامل معها بشكل جدي على أنها فرض من فروض الله التي فرضها على عباده، وهي جوزاً سفر المسلم للدخول إلى الجنة، وقد يصلي المسلم طوال حياته دون أن يدرك أن الصلاة التي يصليها لا فائدة منها، لأنه لا يصليها بإتقان أو بخشوع.

 

  • ولكي تواظب على الصلاة لا بدّ لك من التعامل مع الدين بشكل جدي، ومعرفة أنّ الله شديد العقاب للذين يتهاونون في عبادته، فإن أردت أن تخالف شرع الله فستنال العقاب الشديد، وسيكون عليك أن تقضي دنياك وأخرتك في جهنم وبئس المصير، ولماذا تضع نفسك على هذا الحال، فمن الممكن أن تتجنب هذا الأمر بالصلاة، وقد عرف في الدين أن الفرق بين المؤمن والكافر الصلاة، فمن تركها فقد كفر.

 

  • التوبة إلى الله سبحانه وتعالى عمّا مضى من ترك الصلاة أو التقصير فيها، فيتوضأ الإنسان ويصلّي ركعتين ينوي بهما التوبة عن تقصيره في الصلاة، وذلك ليستعين بالله عز وجل على مرحلة جديدة من المحافظة على الصلاة في حياته.

 

  • بذل الوقت في التفكّر في عظيم خلق الله سبحانه وتعالى وقدرته واستحقاقه للعبادة والمحبة، وكذلك التفكّر في الموت، واستحضار أنّ الإنسان قد يموت في أيّ وقت دون داء أو كبر، وكيف يكون حاله إذا لقي الله ولم يُؤدِّ فرضه.

 

  • مصاحبة الصالحين المُحافظين على الصلاة الحريصين على أدائها في وقتها، فذلك يشجّع الإنسان على الصلاة.

 

  • دوام ذكر الله عزّ وجل والإكثار من القرآن الكريم ومن الطاعات بشكل عامّ، فهي تشرح صدر الإنسان للصلاة.

 

  • المبادرة إلى الصلاة مباشرة عند سماع الأذان، فيترك الإنسان كل ما يشغله ويتوجه إلى الصلاة.

 

  • ترك المعاصي واجتناب المنكرات التي تورث قسوة القلب والبعد عن الله سبحانه وتعالى.

 

  • الاستعانة بالبرامج والتطبيقات الحديثة التي تُذكّر الإنسان بموعد الصلاة ووقتها وتُنبّهه لها.

وختاماً، إن أردت أن تلتزم بالصلاة عليك أن تعرف أنّ الدين هو لله وحده، وأن الله هو القادر على هداية البشر للصلاة فأخلص النية لله وحده وأنك ترغب في الالتزام بالصلاة في أوقاتها امتثالا لأوامره سبحانه.

عن ياسمين مجلوب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *