الرئيسية / نصائح دينية / نصائح: جدد حياتك وقل الحمد لله دائما

نصائح: جدد حياتك وقل الحمد لله دائما

عزيزي القارئ اسع دائما لأن تجدد حياتك بجملة الحمد لله على كل النعم التي تستمتع بها في دنياك هذه نصيحة هذا المقال الذهبية فما سنسرده لك من الواقع الآن سيؤكد لك ما نقول وربما تراه أنت في حياتك اليومية دون أن تفكر فيه.
حزنت يوماً ﻷني لست غنياً.. فرأيت متسولاً يمد يده من أجل بعض المال..
*فقلت ؛ الحمد لله..*

حزنت يوماً ﻷني لا أملك منزلاً كبيراً.. فرأيت فقيراً ينام بالشارع وعلى الأرض..
*فقلت ؛ الحمد لله..*

حزنت يوماً ﻷني لا أملك سيارة فخمة.. فرأيت شاباً مقعداً يمشي على كرسي متحرك..
*فقلت ؛ الحمد لله..*

حزنت يوماً ﻷني لست وسيماً وجذاباً.. فرأيت رجلاً أبكماً.. وآخر أصماً..
*فقلت ؛ الحمد لله..*

حزنت يوماً ﻷني لا أملك شيئًا.. فرأيت أناساً لا يملكون شيئًا.. لكنهم سعداء.. أغنياء بفقرهم.. جميلون بتواضعهم.. راضون بحياتهم.. حامدين ربهم.. والإبتسامة العريضة لا تفارق وجوههم..

ف أدركت جيداً أن السعادة ليست مالاً أو منزلاً.. أو سيارة فخمة أو جمالاً.. وإنما هي الرضى بحكم الله وقدره..

السعادة هي أن تشكر الله في السراء والضراء.. سواءاً كنت فقيراً أو غنياً.. مريضاً أو معاقاً.. جميلاً أو قبيحاً.. ف إياك وأن تفلت من لسانك هذه الكلمة الجميلة..  (الحمد لله.. )

*الحمد لله دائماً وأبداً*

جلست مع المتزوج فحدثني بشوق عن حياة *الــعــزاب*

وجلست مع الأعزب فحدثني بحسد عن حياة *الــمتــزوجــيــن*

وجلست مع الغني فأخبرني عن شوقه لحياة *الــبــســطاء*
وجلست مع الفقراء فلعنوا فقرهم واشتاقوا *للــغــنى*

وجلست مع المثقف فاشتكى من العلم في زمن *الجــهــالــة*
وجلست مع الجاهل فبكى على *عــلــم لــم ينــلــه*

جلست مع الكبير في السن فهام في حديثه عن *الــطــفــولة*
وجلست مع الطفل فقال متى أصبح *كــبيــراً ًمثــلكــم*

وجلست مع من حرم من الإنجاب فتكلم باشتياق عن متعة الأبوة وتربية الأطفال.

وجلست مع من أعطاه الله الذرية فحدثني عن رغبته في العودة إلى حياته الأولى التي كانت بلا أولاد أو مسئوليات.

وتحدثت مع المتقاعد فحدثني بشوق عن أيام العمل ثم حدثت العامل فتنهد لي قائلا متى اتقاعد وارتاح.

وتكلمت مع المسافر فقال لي أكلتني الغربة ثم كلمت من هو مستقر في وطنه فشكى لي ضيق الحال وقال ادع لي بالسفر.

_*وحين جلست مع نفسي*_
_*وحدثتها عن كل هؤلاء*_
_*قالت لي كلهم في خير ونعمة*_
_*ولكن جميعهم ينقصهم الــرضــا*_
_*بــمــا قــســمــه الــلــه لــهــم !*_
_*تلك هي حياتنا ينقصها*_ _*الرضا

عن ياسمين مجلوب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *