المرطبات المهبلية

نصائح: المرطبات المهبلية لجماع أسهل وأمتع بين الزوجين

تحتاج المرأة إلى استخدام مرطبات مهبيلة في بعض الأوقات إما في بداية الزواج أو بسبب قلة الإفرازات المرطبة أو عند سن اليأس، ولذلك من المهم معرفة أنواعها المختلفة وكيفية استخدامها، بل وأيضا الأنواع المناسبة عند استخدام الزوج للواقي الذكري. ولكن قبل كل هذا دعونا نجيب على السؤال التالي هل يفرز عنق الرحم أو المهبل إفرازات طبيعية دائمًا أم لا؟ في الحقيقة هناك إفرازات مستمرة من عنق الرحم لترطيب عنق الرحم والمهبل، وهي إفرازات تحدث لجميع السيدات والفتيات على حد سواء من قبل سن البلوغ أيضًا وليست مرتبطة كذلك بحدوث العلاقة الحميمة أو الإثارة وذلك من أجل الحفاظ على سلامة الجهاز التناسلي بتنظيفه.

 أما عن الإفرازات المرطبة للمهبل والتي تكون عند ممارسة العلاقة الحميمة فإن هناك غدد خاصة تسمى (غدد بارثولين) ومكانها عند فتحة الفرج، ولا تفرز هذه الغدد إفرازها إلا عند حدوث إثارة جنسية، وإفرازاتها لها لون أبيض وقوام لزج وذلك لتيسيير عملية الإيلاج. وفي الأحوال الطبيعية، يجب إطالة مدة المداعبات للزوجة والتركيز على منطقة البظر وحول فتحة المهبل لتنشيط إفراز السائل المرطب طبيعيًا (فضلًا عن إن إطالة وقت المداعبات لوقت مناسب لتنظيم وقت القذف والوصول للذروة معًا).

هذا وتوصف المرطبات المهبلية للسيدات اللواتي يعانين من جفاف المهبل أو ضيق بالمهبل لسبب ما ، والمرطبات المهبلية تساعدهن بتسهيل العلاقة الجنسية وتخفيف الم الإيلاج، بحيث يكون الجماع سهل وممتع وغير مؤلم .

وللمركبات المهبلية أنواع عدة نذكر منها ما يلي:

أولا: مرطبات مائية: وهي مرطبات خفيفة توضع قبل وأثناء العلاقة الزوجية لانها تذوب وتزول بسرعة وهي تساعد على ممارسة الجنس بسهولة، وعيوبها تحدث فقط عند تكرار تطبيقها أثناء العملية الجنسية مرات عدة، ولكنها آمنة جدا.

ثانيا: مرطبات زيتية: لاينصح  باستخدامها لانها تسبب حساسية وتغير بيئة المهبل الطبيعية وقد تسبب التهابات مهلبية وتخريش بالفرج، بالإضافة لذلك فإن المرطبات المهبلية الزيتية تؤثر أيضا على اللاتكس الداخل في تركيب الواقي الذكري، وتخرب الواقي وتحل جدرانه. فضلا عن أن المرطبات الزيتية تقتل الحيوانات المنوية وتسبب عقما غير مبرر لكل من الزوجين.

ثالثا: المرطبات السيليكونية: وتشبه المرطبات الزيتية وتستمر فترة أطول على الجلد ولا يمكن إزالتها بسهولة .

رابعا: المرطبات الشعبية: وهي تلك التي يروج لها العامة مثل زيت الزيتون والفازلين، زيت الأطفال، زيت الجسم، وتشبه المرطبات الزيتية وتسبب تغيير بيئة المهبل ولها كذلك نفس مساوىء المرطبات الزيتية.

عن Writer

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *