نصائح: الحرمان من النوم وزيادة الوزن

تختلف احتياجات النوم على مر العصور وتتأثر بشكل خاص بنمط الحياة والصحة. لا يمكن للباحثين تحديد مقدار النوم الذي يحتاجه الأشخاص في مختلف الأعمار. ومع ذلك، تختلف متطلبات النوم من شخص لآخر حتى في نفس الفئة العمرية.

ويحدث الحرمان من النوم عندما يحصل الفرد على قدر أقل من النوم مما يحتاج إليه من الانتباه واليقظة. يختلف الأشخاص في قلة النوم اللازم ليتم اعتبارهم محرومين من النوم. يبدو أن بعض الأشخاص ، مثل كبار السن، أكثر مقاومة لآثار الحرمان من النوم، في حين أن البعض الآخر، وخاصة الأطفال والشباب، أكثر عرضة للخطر.

ربط العلم بين الحرمان من النوم وجميع أنواع المشاكل الصحية، من زيادة الوزن إلى ضعف الجهاز المناعي. تشير الدراسات الرصدية أيضًا إلى وجود صلة بين الحرمان من النوم والسمنة. كما تم العثور على أنماط مماثلة في الأطفال والمراهقين.

وإليكم النقاط التالية التي تؤكد العلاقة بين الحرمان من النوم وزيادة الوزن وهي:

زيادة في مستوى الجريلين

في بحث نُشر في مجلة أبحاث النوم في سبتمبر 2008 ، تبيَّن أن ليلة واحدة من الحرمان من النوم تزيد من مستويات هرمون الجريلين ومشاعر الجوع لدى الرجال الأصحاء، بينما تركيزات مصل اللبتين الصباحية لا تتأثر.

وبالتالي، فإن النتائج تقدم أدلة إضافية على وجود تأثير مزعج لفقدان النوم على تنظيم الغدد الصماء من التوازن الطاقة ، والتي على المدى الطويل قد يؤدي إلى زيادة الوزن والسمنة.

Ghrelin هو هرمون ينتج في الأمعاء وغالبا ما يطلق عليه هرمون الجوع. يرسل إشارة إلى الدماغ ليشعر بالجوع. لذلك، فإنه يلعب دورًا رئيسيًا في تنظيم مستويات السعرات الحرارية ودهون الجسم.

التدخل في أيض الكربوهيدرات

يتعارض الحرمان من النوم مع قدرة الجسم على أيض الكربوهيدرات ويؤدي إلى ارتفاع مستويات الجلوكوز في الدم، مما يؤدي إلى ارتفاع مستويات الأنسولين وزيادة تخزين الدهون في الجسم.

انخفاض في هرمون النمو

الحرمان من النوم يقلل من مستويات هرمون النمو – وهو بروتين يساعد في تنظيم نسب الجسم من الدهون والعضلات. يقدر الخبراء أنه يتم إطلاق ما يصل إلى 75 في المئة من هرمون النمو البشري أثناء النوم. النوم العميق هو أكثر مراحل النوم ترميمًا. خلال هذه المرحلة من النوم، يتم إفراز هرمون النمو ويعمل على استعادة وإعادة بناء أجسامنا وعضلاتنا من ضغوط اليوم.

ارتفاع الرغبة الشديدة في تناول الوجبات السريعة ذات السعرات الحرارية العالية

يؤدي الحرمان من النوم حتى لليلة واحدة إلى حدوث تغييرات واضحة في الطريقة التي يستجيب بها دماغنا للأطعمة غير المرغوب فيها ذات السعرات الحرارية العالية.

زيادة في الكورتيزون

لقد وجد الباحثون أن الحرمان من النوم يزيد من مستوى هرمون الكورتيزون وعلامات الالتهاب الأخرى.

انخفاض في معدل الأيض

هناك أدلة تشير إلى أن الحرمان من النوم قد يقلل من معدل الأيض في الجسم. إذ أن عدد السعرات الحرارية التي يحرقها الجسم عندما نكون في حالة راحة تامة يتأثر بالعمر والوزن والطول والجنس وكتلة العضلات. وهذا يحتاج إلى مزيد من التحقق من الصحة ولكن يبدو أن أحد العوامل المساهمة هو أن قلة النوم قد تسبب فقدان العضلات.

عن ياسمين (كاتبة معتمدة في موقع نصائح)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *